الجوكر والمعارك الذهنية مع باتمان

نشر في /بواسطة: في:

إن أردت ان تقتلني، لن أحاول منعك لكننا نعرف من سيكون الفائز

أغلبنا يعرف شخصية الجوكر، ونعرف العداوة القائمة بينه وبين بطلنا باتمان. على مر سنوات كثيرة تأتينا قصص عديدة لعداوتهم إما على أشكال الأفلام السينمائية، القصص المصورة، أو الألعاب. لكن مايبث لنا بصورة عامة هو أنهم يتقاتلون لمجرد كونهم جوانب مختلفة. أحدهم يقتاتل ليوقف الشر و الآخر يقاتل لنشر شره للعالم واصدار رسالة خاطئه وهي أن الشر يكون دائما الحل الأنسب. وهذه المعارك التي تقام إما أن تكون عادية لكونها متكررة مع أكثر من بطل خارق، أو انها فكرة عادية لاشيء مميز فيها، مجرد معركة بين الخير والشر۔ وما نعرفه ويحصل غالبا هو انتصار الخير على الشر في الأخير. المميز في قضية الجوكر ضد باتمان أن المنطق مختلف تماماً۔ نعرف أن الجوكر يمثل الشر، وأيضا أن باتمان يمثل الخير، لكن مايحدث ذهنياً بينهم هو شيء أكبر بكثير من مجرد منطق الخير ضد الشر۔

مايدور بينهم من معارك ومجازفات تكون ذهنية أكثر من كونها جسدية. لكل منهم لديه هدفه وكل هدف يكون عنصر أساسي في كونهم من هم عليه. في جانب الخير باتمان لديه مبدأه وهو الشيء الأكبر من كونه، حيث قطع وعداً لنفسه بأن لا يسفك دماء أحد مهما كلفه الأمر. وفي جانب الشر الجوكر هدفه الوحيد من هذه الألعاب الذهنية هو كسر ذلك المبدأ، وأن يجعل باتمان يدخل دوامة القتل وسلب الأرواح، ولكي ينتصر عليه يريد منه أن يسلب روحه۔۔ أن يقتله ويجعل دمائه بين يديه۔۔ يذهب الى أبعد الأماكن وأكثرها خطراً في ذهن ممثل الخير باتمان، أماكن قد تقود الانسان الطبيعي أو حتى البطل الخارق إلى فقد عقله وجذب الجنون له۔

كلها العاب ذهنية ومحاولات لجعله يكسر كوده. كل جانب من هذه المعركة يعرف كيف يهزم الآخر لكن اذا انتهت هذه المعركة بفوز احد الطرفين يقوم الشر الأكبر. لايوجد فائز بينهم، أهدافهم هي ألذ أعدائهم.

شخصية الجوكر تعتبر أكثر شخصيات الأعداء شهرة. والأكثر جنوناً، كان أول ظهور له في عام 1940 في أول عدد للقصص المصورة الخاصة في باتمان. ومن بعد تكرار ظهوره في أكثر من عمل توسع نطاق الشخصية لتصبح الأكثر شهرة بين أعداء الأبطال الخارقين. نالت الشخصية على اعجاب الكثير من المشاهدين لباتمان لكونه فريد من نوعه. في طريقة معاركه مع باتمان او لطريقة صنع الشر. وكونه مهرج لايعني أنه مجرد تهريج أو لديه حس كوميدي عالٍ، بل هو يتمتع بذكاء عالي في تخطيط الجرائم وظهورة بمظهر مهرج ليس إلا تعبيراً لما يوجد مابداخل الشخصية من حس فكاهي أو مرح.

لايوجد تاريخ معين للشخصية فما ورد في القصص المصورة دائماً مايكون مختلف، فتظهر لنا كثير من قصص بداية الشخصية وهدفها واحد وهو توضيح لنا بأن الشخصية مجهولة التاريخ الشخصي. مايعرف عنه هو أنه يلقب بالجوكر وأنه عدو لباتمان، وذكائه الشديد في أرتكاب الجرائم.

في النهاية مايميز شخصية الجوكر هو نوع العداوة القائمة بينه وبين باتمان، وأهدافه الخادعه، طريقة وجوده وتاريخه الغير معروف. اجتاحت شخصية الجوكر على شهرة عظيمة في السنوات الأخيره. وكبرت الى أن وصلت للترشيح والفوز في الجوائز الأكاديمية أو الأوسكار عندما جسدها الممثل الراحل هيث ليدجر بتجسيد يظهر لنا كيان الشخصية في الشاشة الكبيره قام الكثير بالتسائل عن كون الشخصية، وأصبحوا يتسائلون عن الظهور القادم لها. ولازال هناك الكثير ليقدم لنا من جديد لشخصية الجوكر المجالات المتعددة۔

الوسوم:

تعليقان 2

Send this to friend