استعراض Call of duty في طريقه ليكون الفيديو الأول كرهاً في اليوتوب

نشر في /بواسطة: في:

منذ صدور الفيديو الخاص باستعراض Infinite Warfare في بداية شهر مايو، و اللاعبون محتجون على ربط بيع الجزء الجديد بإعادة إصدار الجزء الرابع من السلسلة۔ وكوسيلة لجذب انتباه الشركة، أخذ اللاعبون على عاتقهم إيصال الاستعراض إلى المركز الثاني (بحسب وقت كتابة المقال) كأكثر فيديو مكروه عن طريق ضغط علامة Dislike أو لم يعجبني۔

مع أكثر من 2۔2 مليون dislike يقبع الفيديو في المركز الثاني خلف فيديو لأحدى أغاني جستن بيبر والذي حصل على أكثر من 6 مليون dislike۔

طبعاً ظاهرة الاحتجاج على الشركات ليست جديدة و تتكرر مع غالب الألعاب الكبيرة خصوصاً مع سلسلة Call of duty۔ حيث يتوعد اللاعبون مقاطعتها باستمرار، ولكن بقدرة قادر كل جزء يبيع أعلى من الجزء الذي يسبقه۔ الصورة أدناه هي لمجموعة مقاطعة لعبة Modern warfare 2 على ستيم، لكن المضحك بالأمر أن المجموعة أغلبها يلعبون اللعبة۔

boycotters-playing-modern-warfare-2

خلال اجتماع المستثمرين مع شركة Activision السنوي، تم التطرق لهذا الموضوع مع رؤساء الشركة و أجاب Eric Heirshberg أنه

معجب بحماس اللاعبين و أنهم يتصرفون وكأن السلسلة لهم۔ لا يوجد أي قطاع ترفيه أخر يملك جمهوراً بمثل هذا الحماس۔

وأضاف أن

الطلب المسبق على اللعبة الجديدة ممتاز جداً من الآن و أن الاستعراض هو أكثر استعرض أخذ إعجاباً مقارنة بالأجزاء السابقة۔ كما أن استعراض Black Ops 2 أخذ على وقتها أكثر استعراض كرهاً في اليوتوب، لكنه مضى لتحقيق أكثر لعبة نجاحاً لدى الشركة۔

ولمقارنة عدد الإعجابات والكره لكل استعراضات السلسلة

most-likes-for-call-of-duty

نوعاً ما كلام رئيس أكتيفيجن صحيح لكل الأجزاء السابقة، لكن النسبة و التناسب ما بين الإعجاب والكره قليلة جداً مقارنة بالجزء الأخير Infinite Warfare۔ بالنهاية على جميع اللاعبين التصويت بنقودهم ليتوضح للشركة مدى جدية اللاعبين و عشاق السلسلة، وإن أراد اللاعبين أن يوضحوا رسالتهم بشكل أفضل عليهم أن يتوجهوا للمنافس المباشر Battlefield، التي حصلت على أعلى عدد إعجابات من اللاعبين كردة فعل منهم

battlefield 1 likes

Send this to friend